Accessibility links

الرئيس الإيراني ينفي اتهامات أميركية بتزويد حركة طالبان بالسلاح


نفى الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد الثلاثاء الاتهامات التي وجهها الرئيس جورج بوش لإيران الأسبوع الماضي بتزويد حركة طالبان بالسلاح.

وأكد أحمدي نجاد خلال زيارة هي الأولى من نوعها إلى أفغانستان أن إيران تدعم بكل قوة العملية السياسية في أفغانستان.

وأضاف الرئيس الإيراني في مؤتمر صحافي عقده مع الرئيس الأفغاني حميد كرزاي في كابول أن إيران هي أول من يتأثر بإحلال الأمن في أفغانستان، مذكرا بوجود حدود طويلة بين البلدين.

وساطة أفغانية

من جهته أكد الرئيس الأفغاني عن العلاقات الجيدة بين بلاده وبين كل من إيران والولايات المتحدة، وإلى إمكانية التقريب بين البلدين اللذين تشهد علاقاتهما توترا بالغا.

وقال: "إذا تمكنت أفغانستان من التقريب بينهما، فسيشكل ذلك مصدر سعادة كبرى لأفغانستان، إلا أن الأمر يتوقف على إرادة الجانبين".

هذا وقد اختتم الرئيس الإيراني زيارته القصيرة إلى أفغانستان بالتوقيع على سبعة اتفاقات للتعاون الشامل تشمل مكافحة تهريب المخدرات والجريمة المنظمة والزراعة وبناء الطرق ومكافحة الإرهاب والمعادن وتدريب موظفين أفغان.
XS
SM
MD
LG