Accessibility links

الطالباني يجمع القادة السياسيين على مأدبة غداء تمهيدا لاجتماع قادة الكتل والأحزاب


كشف الرئيس العراقي جلال الطالباني عن النيّة لعقد اجتماعات رباعية وخماسية لقادة الكتل والأحزاب المشاركة في العملية السياسية، ابتداء من يوم الأربعاء.

وأشار الطالباني في تصريح صحافي بعد مأدبة غذاء موسعة أقامها في مقره ببغداد على شرف رئيس إقليم كردستان مسعود البرزاني، وحضرها رئيس الوزراء نوري المالكي، ونائب رئيس الجمهورية عادل عبد المهدي، وممثلو جميع الكيانات السياسية والكتل البرلمانية، وعدد كبير من الوزراء والنواب، إلى أن لقاء الثلاثاء كان مناسبة لتبادل كلمات المحبة، وخلق أجواء ودية لعقد الاجتماعات السياسية التي ستبدأ الأربعاء، ولا سيما للكتل التي انسحبت سابقا.

وحسب بيان صادر عن مكتبه، فإن الطالباني أكد أنه لم يجر البحث في أي من الأمور السياسية في لقاء الثلاثاء، لافتا إلى أنه تسلم من جبهة التوافق قائمة بمطالبها.

وعن سبب غياب نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي عن المأدبة، قال الطالباني إنه اعتذر عن الحضور بسبب تعرضه لوعكة صحية، مبينا أن النائبيْن إياد السامرائي ونصير العاني من المكتب السياسي للحزب الإسلامي حضرا المأدبة.

وقال بيان صادر عن مكتب الهاشمي الذي التقى ورئيس إقليم كردستان مسعود البرزاني، إن الهاشمي رأى اللقاء ضروريا للتوصل إلى رؤية مشتركة حول القضايا الخلافية.

وأكد البيان أن الهاشمي سيلتقي بباقي القادة الأكراد الأربعاء قبل انعقاد القمة السياسية المرتقبة نهاية هذا الأسبوع.

وفي هذا الإطار، أعرب رئيس جبهة التوافق العراقية عدنان الدليمي في تصريح صحافي عن أمله في أن تؤدي مثل هذه الجلسات غير الرسمية إلى إرجاع الحكومة إلى مسارها الصحيح.

وأشار الدليمي إلى أن جبهة التوافق ستطرح المطالب التي تقدمت بها قبل انسحابها من الحكومة، ومنها إطلاق سراح المعتقلين، وإيجاد التوازن في المؤسسات الحكومية والأمنية، والمشاركة الحقيقية في اتخاذ القرار السياسي، وأن لا يُهمش المشاركون في العملية السياسية، على حد قوله.

وفي غضون ذلك، قال عمر عبد الستار الكربولي القيادي في كتلة التوافق النيابية إنه يخشى أن يقوم المالكي بإلقاء اللوم على أحزاب المعارضة، لما وصفها بالفوضى السياسية السائدة في البلد.

وأضاف الكربولي في حديث مع أسوشيتدبرس قائلا:

"نخشى من أن يقوم المالكي برمي الكرة في ملعبنا وملعب باقي الكتل السياسية". واتهم المالكي بالدعوة إلى هذه القمة من دون إعداد أي جدول أعمال مسبق لها.

XS
SM
MD
LG