Accessibility links

الجيش اللبناني يلقي مناشير فوق مخيم نهر البارد تدعو المسلحين إلى الاستسلام


ألقى الجيش اللبناني فوق مخيم نهر البارد في شمال لبنان مناشير من الجو تدعو إلى استسلام من تبقى من مسلحي فتح الإسلام المتحصنين في آخر موقع لهم.

وقد تم إلقاء هذه المناشير للمرة الأولى منذ بدء معارك مخيم نهر البارد في 20 مايو/ أيار الماضي، وأوضح بيان صادر عن مديرية التوجيه في قيادة الجيش أن طوافة تابعة للقوات الجوية ألقت منشورات فوق منطقة تواجد المسلحين في نهر البارد وذلك في إطار نداءات القيادة المتكررة للمسلحين لتسليم أنفسهم، وفق ما جاء في البيان.

وحمل المنشور عنوان نداء موجه إلى تنظيم فتح الإسلام وفيه إن استمرارهم في القتال يزيد من آلام الشعبين اللبناني والفلسطيني، وطالب الجيش المسلحين بترك الحرية لنسائهم وأطفالهم ليقرروا مصيرهم بأنفسهم لأن احتجازهم جريمة أمام الله والقانون، بحسب البيان نفسه.

وأكد الجيش في ندائه أن تحقيق العدالة هو أقصر الطرق لإنهاء الوضع القائم وأن رفض نداءات الجيش بالاستسلام هو قرار بالانتحار يتحمل المسلحون مسؤوليته.

وكانت المروحيات العسكرية قد قصفت الثلاثاء أربع مرات مواقع من تبقى من المسلحين.
XS
SM
MD
LG