Accessibility links

سولانا يندد بالهجوم الذي استهدف قافلة دبلوماسية ألمانية في أفغانستان


شجب خافيير سولانا ممثل السياسة الخارجية والأمن في الاتحاد الأوروبي التفجير الإرهابي الذي أودى بحياة ثلاثة مواطنين ألمان وإصابة آخر في أفغانستان.

وأبدى سولانا استنكاره الشديد لاستهداف قافلة دبلوماسية شمال كابل مما أدى إلى مقتل ثلاثة ألمان إلى جانب ستة مدنيين أفغان.

وكان مصدر أمني في برلين قد ذكر أن الألمان الذين قتلوا اليوم الأربعاء في كابل عند انفجار قنبلة استهدف دورية للقوات الدولية العاملة في أفغانستان هم دبلوماسي وموظفان في الشرطة الجنائية الألمانية.

كما قال مسؤول في كابل طلب عدم الكشف عن اسمه إن الدبلوماسي كان موظفا في وزارة الخارجية الألمانية وأن الشرطيين كانا يعملان في حرس السفارة الألمانية في العاصمة الأفغانية.
وقد أعلنت حركة طالبان مسؤوليتها عن الهجوم.

على صعيد آخر، أعلنت قوات التحالف في أفغانستان أنها شنت عملية عسكرية واسعة النطاق برا وجوا في منطقة تورا بورا في شرق أفغانستان ضد مقاتلين من تنظيم القاعدة وحركة طالبان.

وقالت الكابتن فانيسا بومان المتحدثة باسم التحالف لوكالة الصحافة الفرنسية إن الولايات المتحدة والقوات الأفغانية خاضت مواجهات مع القاعدة ومتطرفين مسلحين آخرين في شرق أفغانستان خلال هجوم جوي وبري واستعملت أسلحة دقيقة التصويب.
XS
SM
MD
LG