Accessibility links

رئيس حركة تحرير السودان يطالب بنشر قوات دولية في دارفور قبل محادثات سلام


خفف رئيس حركة تحرير السودان عبد الواحد محمد نور من حدة لهجته الرافضة للمشاركة في محادثات سلام مع الحكومة السودانية بعد أن تخلى في إشارة إيجابية عن شرط فرض حظر جوي على الطيران السوداني فوق دارفور وإقامة برنامج للبترول مقابل الغذاء لصالح سكان الإقليم.

لكن نور طالب بإحلال الأمن ونشر قوات دولية ووقف إطلاق النار ونزع أسلحة الميليشيات قبل الانضمام إلى محادثات سلام.
وشدد نور على ضرورة إشراك قوات دولية ردا على تصريحات رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي ألفا عمر كوناري التي قال فيها إن الإقليم لن يكون بحاجة إلى قوات دولية لأن الدول الأفريقية تعهدت بأعداد كافية من القوات.

وقال نور إن قوات الاتحاد الأفريقي المنتشرة في دارفور منذ عام 2004 لم تتمكن من السيطرة على الأوضاع الأمنية في الإقليم.

وانتقد نور رئيس المفوضية الأفريقية وقال إن تصريحاته بشأن القوات الأفريقية تعد عنصرية في طبيعتها ويتعين على كوناري التصرف كزعيم للأفارقة ونشر قوات من جميع أنحاء العالم.
XS
SM
MD
LG