Accessibility links

تزايد نسبة الانتحار بين الجنود الأميركيين في العراق وأفغانستان


أعلنت قيادة القوات البرية الأميركية الخميس أن ما لا يقل عن تسعة من جنودها انتحروا العام الماضي.

وأشارت القيادة إلى أن نحو ثلث هؤلاء انتحروا وهم يؤدون فترة خدمة في العراق أو أفغانستان. وهذه النسبة مرتفعة عما كانت عليه في السنوات السابقة.

كما سجلت قيادة القوات البرية أيضا 948 محاولة انتحار جدية كان لابد من نقل أصحابها إلى المستشفيات أو إجلائهم. كما تم تسجيل حالتي وفاة مشبوهتين لا تزالان قيد التحقيق.

وبين الجنود الذين انتحروا عام 2006، 27 جنديا في العراق وثلاثة في أفغانستان.

وأكد الجيش في تقرير أنه لم يجد أي رابط بين إرسال جنود في مهمات وبين عمليات الانتحار. لكن في المقابل، كشف واضعو التقرير أن المشاكل الزوجية غالبا ما تتفاقم بسبب المهمات وهذا العامل يبقى الدافع الأول للانتحار.
XS
SM
MD
LG