Accessibility links

خنازير برية تتلف الزرع وتعيق استصلاح الأراضي في قرى البصرة


يشكو المزارعون في مناطق القرى والأرياف الواقعة جنوب مدينة البصرة من إزدياد أعداد الخنازير البرية التي تعيق بشكل كبير مشاريع استصلاح الأراضي الزراعية.

وأشار نائب رئيس المجلس البلدي في ناحية البحار حميد صالح الكعبي إلى أن هواة الصيد من أبناء الطائفة المسيحية في البصرة كانوا يتوافدون أسبوعيا لصيد الخنازير، ولكنهم انقطعوا عن رحلات الصيد تلك في الأعوام القليلة الماضية، لأسباب أمنية، الأمر الذي أدى إلى تزايد أعداد الخنازير.

وناشد الكعبي في سياق حديثه مع "راديو سوا" الجهات الحكومية التدخل للحد من انتشار الخنازير التي وصفها بالعدو رقم واحد بالنسبة للمزارعين المحليين، لعبثها المستمر بمحاصيلهم الزراعية.

يذكر أن المزارعين بالتعاون مع عدد من شيوخ العشائر أطلقوا أكثر من حملة إبادة للخنازير، ولكنها لم تحقق تقدما ملموسا، لانتشار هذه الحيوانات بكثرة في مناطق السيبة والبحار والفاو وناحية الخليج، مما دعاهم إلى طلب المساعدة من الجهات الحكومية، للقضاء عليها في الآونة الأخيرة.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في البصرة ماجد البريكان:
XS
SM
MD
LG