Accessibility links

الحكومة الكندية تسمح بالاحتجاجات خلال قمة أميركا الشمالية


سمحت الحكومة الكندية بالاحتجاجات خلال قمة أميركا الشمالية التي ستعقد في مونتيبيللو الواقعة قرب أوتاوا الأسبوع المقبل، ولكنها ستكون افتراضية فحسب وتنقل للزعماء المجتمعين عبر شاشة التلفزيون.
فقد منعت الحكومة الكندية المتظاهرين من الوصول إلى المنتجع الذي يستضيف القمة الثالثة من نوعها، والتي يحضرها الرئيس بوش والرئيس المكسيكي فيليبي كالديرون، إلى جانب رئيس الوزراء الكندي ستيفن هاربر.
وأقامت السلطات الكندية سياجا على بعد أكثر من كيلومترين من المنتجع كي تمنع المتظاهرين من الوصول إليه.
ولكنها تعهدت بنقل المظاهرات والاحتجاج بالصوت والصورة عبر دائرة تلفزيونية مغلقة للزعماء الذين سيبحثون قضايا الاقتصاد والأمن والتجارة بين بلدانهم.
أما المتظاهرون فأعربوا عن معارضة عارمة لتحديد تحركاتهم ومنعهم من مواجهة زعماء القمة مباشرة، وقالوا إن ذلك لن يسكت أصواتهم.
XS
SM
MD
LG