Accessibility links

المالكي: مواجهة أهالي الأنبار وديالى وصلاح الدين للقاعدة بداية انحسار الإرهاب والميليشيات


وصف رئيس الوزراء نوري المالكي المواجهات التي خاضها أهالي الأنبار وديالى وصلاح الدين ضد تنظيم القاعدة بالبداية للقضاء على الإرهاب والمليشيات في العراق، مؤكدا حرص حكومته على تحقيق المصالحة الوطنية بين العراقيين، حسب قوله.

غير أن المالكي شدد في المؤتمر الصحافي الذي عقده في أثناء زيارته محافظة صلاح الدين الجمعة على أن يكون تسليح العشائر والمدنيين الذين يتصدون للقاعدة والمليشيات تحت مظلة الحكومة تجنبا لتشكيل مجموعات مسلحة جديدة.

" أكدنا أننا حينما نريد أن نشرك إخواننا من غير الأجهزة العسكرية والأمنية من العشائر والأحزاب والقوى السياسية فإننا نريد أن يكون ذلك دعما للدولة وسلطة الدولة، وأن لا نستبدل، ونحن نواجه القاعدة ونواجه المليشيات ونواجه الخارجين عن القانون، القاعدة بتنظيم آخر خارج عن القانون أو نستبدل المليشيات بمليشيات أخرى".
XS
SM
MD
LG