Accessibility links

إطلاق سراح عدد من ركاب الطائرة التركية المختطفة


إختطفت طائرة ركاب تركية تابعة لشركة أطلس جت أثناء رحلة لها من قبرص الشمالية إلى إسطنبول ، وحول مسارها إلى مدينة أنطاليا على ساحل البحر المتوسط جنوب تركيا للتزود بالوقود.

وفيما لم يتضح هدف الخاطفين وعددهم- إلا أنه ذكر أنهم يريدون التوجه بالطائرة إلى إيران. وقد تضاربت المعلومات المتواترة عن الركاب الذين أبلغوا أقاربهم في إتصالات هاتفية أن الطائرة ربما كانت مختطفة من قبل إثنين أو أربعة أو أكثر.

وتقول مراسلة "إذاعة سوا" خزامى عصمت من أنقره إن بعض الركاب قالوا إن الخاطفين كانوا يتحدثون باللغة الإنكليزية وأحياناً بالتركية فيما قال آخرون أنهم أتراك- بينما نفى مسؤول الشركة معرفته بجنسية الخاطفين، وقال إنهم سمحوا للنساء والأطفال بمغادرة الطائرة من الباب الأمامي على نية إبقاء الرجال رهائن- لكن بعض الركاب قاموا بفتح أحد الأبواب الخارجية وقفزوا من الطائرة.

هذا ولم تتوفر أية معلومات صادرة عن قوات الأمن التي تحيط بالطائرة حالياً وتؤكد أن بعض الركاب وطاقم الطائرة ما زالوا محتجزين.

طائرة أطلس-جت المختطفة، هي طائرة مدنية تركية خاصة وكانت تقل على متنها 136 راكباً بالإضافة إلى ستة أشخاص هم طاقم الطائرة.
XS
SM
MD
LG