Accessibility links

علاوي يدعو الإدارة الأميركية إلى تغيير حكومة المالكي


نشرت صحيفة واشنطن بوست في عددها السبت مقالا لرئيس الوزراء الأسبق إياد علاوي بعنوان "خطة للعراق" دعا فيه الإدارة الأميركية إلى التعجيل في إجراء تغيير في رئاسة الحكومة العراقية المتمثلة في رئيس الوزراء نوري المالكي.

واتهم علاوي المالكي بعرقلة تعديل قانون اجتثاث البعث وتكريس السياسة الطائفية في البلد، حسب قوله.

وقال علاوي إن الولايات المتحدة الأميركية لا تتحمل مسؤولية المأزق العراقي الحالي، مشيرا بأصابع الاتهام باتجاه الحكومة العراقية الحالية بالدرجة الرئيسة.

وأضاف رئيس الوزراء الأسبق في مقاله أن خطته لإنقاذ العراق تتضمن إعلان حالة الطوارىء، ودمج عناصر الميليشيات الشيعية والسنية في أجهزة الدولة غير الطائفية، ومنح الأمم المتحدة والدول العربية دورا أكبر في ملف الأمن وإعادة البناء، والبدء بسحب القوات الأميركية خلال العامين المقبلين.

وأشار علاوي إلى أنه من دون تغيير رأس الحكومة العراقية، لن تفلح الاستراتيجية الأميركية الحالية في جلب الاستقرار إلى العراق.

وشدد علاوي على ضرورة المصالحة الوطنية التي قال إنها تتطلب التزاما ملحا بالتحديث، والعصرنة، والقضاء على العنف الطائفي عن طريق دمج العراقيين كافة في العملية السياسية.

وتطرق رئيس الوزراء الأسبق إياد علاوي إلى وضع الاقتصاد العراقي، وقال إنه يعاني من الفساد وفقدان الأمن، مشددا على ضرورة إعادة بناء معظم البنى التحتية الرئيسة والخدمات بما في ذلك قطاعات الكهرباء والماء والعناية الصحية، لافتا في الوقت نفسه إلى حاجة العراق إلى اقتصاد قائم على أساس السوق الحرة مع إعطاء دور بارز للقطاع الخاص.

XS
SM
MD
LG