Accessibility links

تحطم طائرة مروحية ومقتل ستة من الحرس الثوري الإيراني أثناء عملية ضد متمردين أكراد


أعلنت وكالة مهر الإيرانية للأنباء شبه الرسمية أن ستة عناصر من الحرس الثوري قتلوا في تحطم مروحية كانوا يستقلونها خلال مشاركتهم في عملية عسكرية ضد متمردين أكراد على الحدود مع العراق سارعوا إلى تبني إسقاطها.

وقالت الوكالة الإيرانية إن عناصر الحرس الثوري كانوا يستخدمون المروحية للقيام بعمليات ضد مجموعة بيجاك الكردية، وتحطمت مروحيتهم بسبب سوء الأحوال الجوية شرق جبال قنديل قرب بيرانشهر في محافظة اذربيجان الغربية.

وأضافت الوكالة أن بعض المسؤولين المحليين يعتقدون أن المروحية قد تكون أسقطت مشيرة إلى سقوط ستة قتلى في الحادث بينهم الطيار إضافة إلى إصابة شخصين بجروح خطرة.

ونقلت الوكالة الإيرانية أيضا أن قوات إيرانية خاصة تشن منذ أيام حملة على المتمردين الأكراد المتمركزين في جبال قنديل.

حزب بيجاك يتبنى إسقاط المروحية

ومن جانبه تبنى حزب بيجاك وهو أحد الأحزاب الإيرانية الكردية المنضوية تحت لواء حزب العمال الكردستاني التركي إسقاط المروحية الإيرانية.

وقال مسؤول في هذا الحزب طلب عدم الكشف عن اسمه لوكالة الصحافة الفرنسية إن قوات حزب بيجاك اشتبكت مع قوة إيرانية كبيرة في منطقة خانة غرب إيران مما أدى إلى مقتل 15 بالإضافة إلى إسقاط مروحية في منطقة حاجي ابراهيم داخل أراضي الإيرانية كان يستقلها ثمانية أشخاص مع الطيار.

يذكر أن الأكراد يشكلون نسبة كبيرة من سكان محافظة اذربيجان الغربية المحاذية للحدود مع تركيا والعراق وهي تشهد منذ أكثر من سنة مواجهات مسلحة بين القوات الإيرانية ومقاتلين من حزب بيجاك الانفصالي الكردي الإيراني القريب من حزب العمال الكردستاني الناشط في تركيا.

من جهته أعلن حسين جلال قائمقام مدينة بشدر العراقية التي تقع قرب الحدود العراقية الإيرانية نزوح المئات من العائلات الكردية إثر قصف المدافع الإيرانية لليوم الثالث على التوالي لسفوح جبال قنديل معقل حزب العمال الكردستاني.
XS
SM
MD
LG