Accessibility links

جلال الطالباني يقول يخطئ من يظن أن العراق ضعيف ويتهم الدول العربية بالتقاعس


قال الرئيس العراقي جلال الطالباني السبت في المؤتمر الثاني لسفراء رؤساء البعثات الدبلوماسية العراقية في الخارج الذي أقامته وزارة الخارجية، إن العراق بحاجة إلى قرارات دولية وإلى إقامة علاقات دولية خاصة مع الدول الكبرى متهما الدول العربية بالتقاعس وعدم سعيها لإقامة علاقات مع العراق.

وقال الطالباني: "السفراء مدعوون بأن يقوموا بدور المناضلين والمجاهدين للدفاع عن العراق. عليهم أن يمارسوا دورا فعالا في المجال السياسي والإعلامي وفي كل المجالات التي يمكن أن يعملوا فيها لبيان الوجه العراقي الجديد... والمخاطر التي يتعرض لها شعبنا العراقي."

وأضاف أن من أهم الاهتمامات الخارجية الحالية للعراق هي الاهتمام بالعلاقات العربية -العربية.

واتهم الطالباني الدول العربية بعدم رغبتها في إقامة علاقات مع العراق وقال إن العراق يتهم ظلما بأنه لا يرغب في إقامة علاقات مع الدول العربية.... والعكس هو الصحيح.

وأضاف: "إن العراق بذل ويبذل الآن جهودا كبيرة من أجل تعزيز علاقاته العربية وإن العراق لم ولن يقصر في هذا المجال لمعرفته بأهمية هذه العلاقات مع الدول العربية".

وتحدث الطالباني للسفراء عن حاجة العراق الحالية إلى قرارات دولية صادرة عن الأمم المتحدة. وقال إن هذا يدعو لضرورة إقامة علاقات قوية مع الدول الكبرى للمساعدة في إصدار مثل هذه القرارات كما دعا إلى مكافأة الدول التي وقفت إلى جانب العراق.

وقال إنه يتعين الاهتمام بالعلاقات مع الدول الكبرى خاصة وإن العراق الآن بحاجة إلى قرارات دولية مفيدة وإلى أن يتم تحريره من قيود العلاقات الدولية وتحقيق الاستقلال الشامل للعراق.

وأضاف أنه يجب الاهتمام بالدول الصديقة والتي تتعاطف مع العراق ومكافأتها بإقامة أحسن العلاقات معها وتشجيع استثماراتها وشركاتها للعمل في العراق. وقال الطالباني إنه يخطئ من يظن أن العراق ضعيف ويمكن العمل ضده من دون أن ينال الرد المناسب.
وأضاف أن العراق بلد قوي وليس ضعيفا كما يتفهمون.
XS
SM
MD
LG