Accessibility links

العثور على آثار قدم بشرية عمرها مليوني عام في مصر


عثرت بعثة آثار مصرية اليوم /السبت/ على بصمة قدم بشرية قد يرجع عمرها لمليوني عام في منطقة جبلية بالقرب من واحة سيوة في الصحراء الغربية على بعد 750 كيلو مترا جنوب غرب العاصمة المصرية /القاهرة/ مما يجعلها الأقدم من نوعها في العالم.

وقال الأمين العام للمجلس الأعلى المصري للآثار زاهى حواس إن البعثة المصرية عثرت على البصمة واضحة المعالم فوق طبقة طينية رملية جفت مع مرور الزمن، منوها بان البعثة قامت بجمع بعض النباتات على الصخور الملاصقة للبصمة البشرية لتحديد عمرها الذي قد يتجاوز مليوني عام.

وأضاف أن عمل البعثة المصرية جاء تنفيذا لقرار المجلس الأعلى للآثار بتشكيل قسم خاص لدراسات ما قبل التاريخ خاصة بعد إعلان الكثير من الدول عن امتلاكها آثارا أقدم تاريخيا من نظيرتها المصرية وهو ما دفع المجلس للبحث في عمق التاريخ بدلا من التركيز على المراحل المعروفة في التاريخ المصري القديم.

وأوضح أن المجلس اختار عددا من المناطق كان قد عثر فيها سابقا على بعض الآثار التي تعود إلى ما قبل التاريخ مثل واحة سيوة ومرسى علم على ساحل البحر الأحمر ومنطقة جنوب سيناء، بالإضافة إلى بعض المواقع بالصحراء الغربية.

XS
SM
MD
LG