Accessibility links

الطالباني يدعو إلى تعزيز دور الأمم المتحدة في العراق وكوشنير يعلن أن فرنسا تؤيد هذا التوجه


قال الرئيس العراقي جلال الطالباني في مؤتمر صحافي عقده الاثنين في بغداد وحضره وزير الخارجية الفرنسية برنار كوشنير إن العراق يؤيد من حيث المبدأ ويرغب في تعزيز دور الأمم المتحدة في العراق ودعا دائما وعمل مع الأمم المتحدة من أجل زيادة وتوسيع هذا الدور.

ووصف الرئيس العراقي زيادة دور الأمم المتحدة في العراق بأنه مفيد كثيرا جدا للعراق.
ودافع الطالباني عن شرعية وجود القوات الأجنبية في العراق فيما يتعلق بدور الأمم المتحدة وقال: "إن القوات الأجنبية في العراق موجودة بقرار من الأمم المتحدة وقرارات مجلس الأمن هي التي تحكم وجود هذه القوات". ومضى يقول إن هذه القوات تتصرف بموافقة الحكومة العراقية وبالتعاون مع الأمم المتحدة.

وأيد وزير الخارجية الفرنسية الذي وصل بغداد الأحد في أول زيارة لمسؤول فرنسي رفيع منذ اجتياح القوات الأميركية للعراق في عام 2003 وعارضته فرنسا بقوة زيادة دور الأمم المتحدة في العراق ووصف ماقاله الطالباني بأنه مهم جدا.

وقال كوشنير الذي تحدث إلى الصحافيين عبر مترجم أن جزءا من مستقبل العراق والديموقراطية والسلام في العراق يمر عبر الأمم المتحدة.
وأضاف قائلا: "إن فرنسا تؤيد هذا التوجه وتؤيد القرار الذي تم اعتماده قبل بضعة أيام من قبل الأمم المتحدة بشأن زيادة دورها في العراق".

وتحدث الوزير الفرنسي عن الموقف الفرنسي المتميز الذي عارض الحرب ضد العراق وعن العلاقات "التاريخية" التي كانت تربط العراق وفرنسا وقال: "صحيح إننا في الماضي لم نكن متفقين مع باقي الدول وخاصة ما حدث منذ عام2003 .. وإن فرنسا قد عبرت عن رأيها حول هذا الموضوع.. لكن كل هذا أصبح خلفنا الآن وأصبح في الماضي رغم الاختلافات في وجهات النظر، واليوم يجب أن ننظر إلى المستقبل."

وأوضح كوشنير أن الهدف من زيارته العراق هو الالتقاء بقادة وممثلي الطوائف والكتل السياسية العراقية والاستماع إليهم قبل أن تحدد فرنسا طبيعة الدور الذي ستلعبه في العراق.
وتحدث عن إمكان عقد مؤتمر دولي حول العراق وعن دور فرنسا في هذا المؤتمر وقال: "البعض قد يفكر في عقد مؤتمر كبير... ويمكن أن نفكر في مثل هذا الحل ولكن علينا أن نكون إلى جانب العراقيين من أجل إحلال التوازن والديموقراطية في هذه المنطقة من العالم."

وأضاف كوشنير أن الموضوعات الثلاثة التي تهم فرنسا في العراق هي "الحفاظ على وحدة العراق وسيادته سلامته أراضيه."
وقال: "إن من المهم جدا لمستقبل العراق أن يكون هناك اتفاق بين المجموعات الرئيسية الثلاثة السنة والشيعة والأكراد وأيضا بقية الطوائف العراقية."
وأضاف أن مثل هذا الاتفاق سيكون مهما جدا بالنسبة لمستقبل العراق والمنطقة والعالم.
XS
SM
MD
LG