Accessibility links

ملك المغرب يشدد على أهمية نزاهة الانتخابات التشريعية قبل أسبوعين من موعدها


دعا ملك المغرب محمد السادس الاثنين إلى مكافحة كل لأشكال الفساد في الانتخابات التشريعية التي ستجري في السابع من الشهر المقبل، مشددا على أهمية نزاهة الانتخابات.

ففي خطاب ألقاه في الذكرى 54 لثورة الملك والشعب، أكد عاهل المغرب على ضرورة التصدي متسلحين بروح المواطنة وقوة القانون للعابثين بالانتخابات والمتاجرين بالأصوات.

وشدد الملك محمد السادس في الخطاب الذي بثه التلفزيون المغربي على الدور الحاسم للقضاء في صيانة نزاهة الاقتراع ومحاربة الفساد بكل أنواعه والبت في صحة الانتخاب في كل مراحله بالتنسيق مع المؤسسات العامة المناط بها مسؤولية تنظيم الانتخاب ومراقبة نزاهته.

ودعا ملك المغرب القضاء إلى التحلي بالمزيد من اليقظة والتعبئة وإجراء التحريات بكل موضوعية وتجرد في كل الشكاوى والطعون.

وأكد العاهل المغربي أنه لا مكان للممارسات المخالفة للقانون مهما يكن مرتكبوها، مشددا على ضرورة محاربة الرشوة والفساد واستغلال النفوذ.
وكانت منظمات الدفاع عن حقوق الإنسان والصحف قد نددت بعمليات شراء الأصوات خلال الانتخابات السابقة التي جرت عام 2002.

يذكر أن الحملة الانتخابية في المغرب تبدأ في 25 أغسطس/آب وتنتهي في السادس من سبتمبر/أيلول عشية الاقتراع.
XS
SM
MD
LG