Accessibility links

سناتوران أميركيان يدعوان البرلمان العراقي إلى سحب الثقة عن حكومة المالكي


دعا عضوا مجلس الشيوخ الأميركي السناتور الديموقراطي كارل ليفين رئيس لجنة القوات المسلحة والسناتور الجمهوري جون ورنر البرلمان العراقي إلى سحب الثقة عن الحكومة العراقية في حال فشلت جهود القادة السياسيين الحالية في الوصول إلى توافق سياسي.

" الجانب العسكري لاستراتيجية بوش في العراق أسفر عن بعض النتائج الايجابية "

وجاءت هذه الدعوة بعد زيارة قام بها ليفين و ورنر إلى العراق يومي الجمعة والسبت ثم التقيا يوم الأحد في عمان بمعارضين لحكومة نوري المالكي.

وقال ليفين في حديث صحافي أجراه عبر الهاتف من تل أبيب إن السياسيين العراقيين ما يزالون يتجاهلون الوضع اليائس لشعبهم، وإن محادثاتهم لم تسفر عن شئ يذكر، لافتا إلى أن هذا الفشل يعزز الرأي السائد بأن حكومة المالكي لا يمكنها حل الأزمة السياسية، لأنها مرتبطة كثيرا بقادة دينيين، حسب تعبيره.

وأوضح ليفين أن الساسة العراقيين لم يبلغوا أهدافهم في ما يتعلق بتقاسم السلطة والموارد وبرنامج الانتخابات في المحافظات والتعديلات الدستورية.

وأضاف ليفين أنه يأمل في أن يقوم البرلمان العراقي بسحب الثقة عن حكومة المالكي واستبدالها بأخرى أقل طائفية ويكون على رأسها رئيس وزراء يعمل على توحيد العراقيين.

غير أن السناتورين اللذين زارا قاعدتين عسكريتين أميركيتين في الموصل وبغداد قالا إن الجانب العسكري لاستراتيجية بوش في العراق المتمثلة بزيادة القوات أسفر عن بعض النتائج الايجابية.

وأعربا عن إرتياحهما لما آلت إلية الأوضاع في محافظة الانبار بعد ان نجحت العشائر السنية في طرد تنظيم القاعدة من المحافظة.

لكن ليفين وورنر أعربا عن قلقهما في ظل غياب المصالحة الوطنية، من أن تكون الولايات المتحدة، من دون أن تدري، تساعد بتسليحها هذه العشائر في إيجاد ميليشيات أخرى سيكون عليها مواجهتها في المستقبل.

وأضاف المسؤولان الأميركيان في بيان مشترك أنهما أبلغا القادة العراقيين بنفاد صبر الحكومة الأميركية، مشددين على ضرورة القيام بتسويات أساسية لحل أزمة البلاد.

XS
SM
MD
LG