Accessibility links

الولايات المتحدة ترحب بإفراج إيران عن مواطنة أميركية متهمة بالتجسس


رحبت الولايات المتحدة الثلاثاء بإفراج السلطات عن الأستاذة الجامعية الأميركية من أصل إيراني هالة اصفندياري التي اعتقلت في طهران في مايو/أيار الماضي لاتهامها بالتجسس.
وقال المتحدث باسم مجلس الأمن القومي الأميركي غوردون جوندرو "إنه نبأ مشجع والولايات المتحدة ترحب به".

وكانت المحامية شيرين عبادي قد أكدت أنه تم الإفراج عن اصفندياري بكفالة قيمتها ثلاثة مليارات ريال، أي حوالي 240 ألف يورو.

ويأتي قرار الإفراج بعد حوالي أسبوع من تصريح نائب المدعي العام الإيراني انتهاء التحقيق في قضية اصنفدياري والأميركيين الآخرين، عالم الاجتماع كيان تاج بخش، والصحفية في"راديو فاردا" باراز أزيما.

واصفندياري البالغة من العمر 67 عاما، هي أكاديمية بارزة ترأس برنامج الشرق الأوسط في مركز وودرو ويلسون الدولي للمفكرين في واشنطن.

وتعيش اصفندياري بشكل دائم في الولايات المتحدة، وفي ديسمبر/ كانون الأول الماضي عادت إلى طهران لرؤية والدتها المريضة.

وتتهم السلطات الإيرانية اصفندياري وتاج بخش باستخدام اتصالاتهما الأكاديمية لدعم محاولات أميركية مزعومة لقلب النظام الإسلامي في البلاد عن طريق "ثورة غير عنيفة".

وتسبب اعتقال اصفندياري وتاج بخش في إثارة التوترات بين طهران وواشنطن وسط أزمة برنامج إيران النووي الذي تعتقد الولايات المتحدة إنه يهدف إلى إنتاج أسلحة نووية.
XS
SM
MD
LG