Accessibility links

طبيب يهودي يطلق برنامج "ركوب الأمواج من أجل السلام" في قطاع غزة


قدم طبيب يهودي متقاعد يقيم في ولاية هاواي الأميركية هدية غير متوقعة لمجموعة من الفلسطينيين الذين يمارسون رياضة ركوب الأمواج في قطاع غزة.

وقال الدكتور دوريان باسكويتز البالغ من العمر 86 عاما ويمارس هذه الرياضة منذ 75 عاما إنه قرأ قبل أيام في إحدى الصحف مقالة تتحدث عن اثنين من محبي رياضة ركوب الأمواج في غزة، وعن عدم قدرتهما على الاستمتاع بممارسة تلك الرياضة معا لأنهما لا يملكان سوى لوح واحد لركوب الأمواج يتبادلان استخدامه.

وأضاف باسكويتز أنه اكتشف أن هناك مجموعة من الفلسطينيين تمارس تلك الرياضة في قطاع غزة، ولكنها بحاجة إلى ألواح.
وأضاف: "قلت في نفسي: يا إلهي، هؤلاء الناس يعشقون ركوب الأمواج عشقا حقيقيا، ولكن الصحيفة تقول إنهم لا يملكون الألواح. وعليه فقد قلت في نفسي، يجب أن أذهب إلى إسرائيل لأشتري لهم بعض الألواح، وذلك ما حدث بالفعل".
وأعرب محفوظ الكباريتي الذي يدرب الأطفال على ركوب الأمواج في غزة عن أمله في تطوير تلك الرياضة بين الفلسطينيين.
وقال: "نحاول تدريب الأطفال من البنين والبنات على التسابق بالزوارق وركوب الأمواج، ونأمل أن نتمكن في يوم من الأيام من السفر إلى الخارج لمشاركة الدول الأخرى في المسابقات والمنافسات".
ويمثل المشروع الذي بدأه باسكويتز في غزة جزءا من مشروع أوسع نطاقا أطلق عليه اسم "ركوب الأمواج من أجل السلام".
ومن المقرر أن يشارك في هذا المشروع كيلي سليتر الذي يتحدر من أصل سوري وفاز ببطولة العالم في ركوب الأمواج ثماني مرات.
XS
SM
MD
LG