Accessibility links

اشتباكات عنيفة بين الجيش اللبناني ومسلحي فتح الإسلام في مخيم نهر البارد


دارت اشتباكات عنيفة بين الجيش اللبناني ومسلحي حركة فتح الإسلام الذين ما زالوا يتحصنون في عدد من الجيوب داخل مخيم نهر البارد للاجئين الفلسطينيين في شمال لبنان.

وقد أغارت طائرات الهليكوبتر العسكرية التابعة للجيش على الملاجئ التي يتحصن فيها أفراد هذه الحركة حيث تم تدمير عدد من التحصينات.

وفيما تستمر هذه الاشتباكات، أكد خالد عارف أمين سر فصائل منظمة التحرير الفلسطينية وحركة فتح في بيروت لـ"راديو سوا" استمرار التواصل الدائم مع الجيش اللبناني ومع كافة المسؤولين اللبنانيين لوضع حد لما يجري في المخيم.
وشدد عارف على ضرورة الانتهاء من معالجة ظاهرة فتح الإسلام بالسرعة الممكنة.

من ناحية أخرى، أكد الشيخ محمد الحاج عضو رابطة علماء فلسطين أن الاتصالات مع حركة فتح الإسلام لتأمين مغادرة من تبقى من المدنيين والعائلات من المخيم مقطوعة.
وقال الحاج: "كنا بانتظار أن يحددوا لنا عدد الذين سيتم إجلاؤهم وساعة خروجهم ليؤمن لهم الجيش معبرا آمنا لكن لم نتمكن من الاتصال بأبو سليم طه منذ بعد ظهر أمس لأن هاتفه مقطوع".

من ناحية أخرى، أكد متحدث عسكري أن دورية للجيش أوقفت اليوم الأربعاء مسلحا فلسطينيا فر من مخيم نهر البارد بحرا.
وأوضح المتحدث أنه تبين أنه فلسطيني من فتح الإسلام تمكن من الهروب بحرا من المخيم.
XS
SM
MD
LG