Accessibility links

بوش: مصالح الولايات المتحدة تتطلب بقاء قواتها في العراق حتى نهاية المهمة


أكد الرئيس الأميركي بوش اليوم الأربعاء أنه لا يزال يدعم رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي وذلك بعد 24 ساعة على تصريحات امتنع فيها عن إعلان تأييده له.

فقد أكد بوش مجددا على أهمية الدور الذي تقوم به القوات الأميركية في العراق. وقال في كلمة ألقاها أمام مؤتمر المحاربين القدماء في الحروب الخارجية إن مصالح الولايات المتحدة تتطلب بقاء قواتها في العراق حتى نهاية المهمة.

وأضاف بوش: "أعلم أن هناك من يشككون في أن الحريةَ مطلب يتطلع إليه الناس في جميع أنحاء العالم، ويحسون بالقلق لأنهم يعتقدون أن الشرق الأوسط لم يستعد لها حتى الآن. وهناك آخرون يعتقدون أن الوجود الأميركي في العراق يتسبب في زعزعة استقراره، وأنه إذا غادرت القوات الأميركية العراق فإن الناس الذين يقتلون جندونا أو يستهدفون المدنيين لن يكونوا مصدر تهديد لنا في المستقبل".

وكان غوردون جوندرو المتحدث باسم مجلس الأمن الوطني قد نفى أن تكون التصريحات التي أدلى بها الرئيس بوش أمس خلال مؤتمر صحافي في كندا تعبيرا عن عدم تأييده لرئيس الوزراء العراقي نوري المالكي.
XS
SM
MD
LG