Accessibility links

اكتشاف اضطراب جيني مسؤول عن تفتت العظام


اكتشف علماء بريطانيون اضطرابا جينيا يؤدي إلى تفتيت العظام بسهولة مؤكدين أنه ينتقل من الآباء إلى الأطفال بالوراثة مسببا مرض هشاشة العظام.

وأوضح العلماء أن الذين يرثون الجين الذي أطلقوا عليه اسم "Osteogenesis Imperfecta" أو "تكون العظام غير التام" يتمتعون عادة بصحة جيدة، غير أنه إذا تزوج رجل وامرأة يملكان الجين ذاته فإن احتمال أن تنتقل نسختان سيئتان منه إلى طفلهما يصل إلى 25 بالمائة.

من جانبها، أوضحت الدكتورة جوان ماريني التي أعدت الدراسة أن ذلك يعني أن هناك فرصة أن يصاب واحد من بين أربعة أطفال بالمرض.

وحثت ماريني العائلات التي لديها تاريخ مرضي في العظام على الخضوع إلى تحليل جزيئي للتأكد من أنها لن تعاني من تلك المشكلة.

ومن خلال الدراسة التي أجرتها ماريني على كل الرضع والأطفال الذين ورثوا نسختين سيئتين من الجين، اتضح أنهم عانوا من التهشم المتكرر للعظام.

ولاحظ الأطباء أنه لم تظهر على آباء هؤلاء الأطفال أي أعراض تدل على إصابتهما بالمرض.

وأشار الأطباء إلى أن اكتشاف الجين الجديد سيكون لديه تأثير كبير في الفحوصات والاستشارات الطبية التي ستجرى حول ذلك المرض مستقبلا.
XS
SM
MD
LG