Accessibility links

المنتخب العراقي بطل كأس أسيا يقود بلاده إلى مونديال جنوب إفريقيا 2010


أعرب يونس محمود نجم المنتخب العراقي لكرة القدم بطل كأس آسيا 2007 عن أمله في قيادة بلاده إلى مونديال جنوب إفريقيا 2010 والظهور على المسرح الكروي العالمي بعد الانجاز الأسيوي الأخير.

وذكر محمود في حديث لموقع الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" على شبكة الانترنت أن "الفوز بلقب كأس آسيا 2007 كان له الأثر الكبير في رفع معنوياتنا ورفع سقف طموحات الجمهور العراقي الذي أصبح يؤمن بنا ويعلق علينا الآمال". وأضاف "الطريق إلى كأس العالم 2010 شاق ويتسم بالوعورة لكن أمل وأتطلع إلى قيادة منتخب بلادي إلى النهائيات وتحقيق حلمي ببلوغ المونديال إذا ما تمسك اللاعبون بروح وأداء كأس آسيا 2007".

واعتبر محمود أن سر نجاح منتخب بلاده بخطف اللقب القاري لأول مرة في تاريخه "يستند على الموهبة التي تمتع بها اللاعبين الشباب الذين لعبت إلى جانبهم في مناسبات كثيرة واثبتوا جدارتهم من الناحية الفنية كما أن الظروف القاهرة التي يواجهها أبناء بلدي كانت دافعا لنا لجلب السعادة لهم".

ولفت مهاجم المنتخب العراقي وصاحب لقب أفضل لاعب في البطولة الآسيوية الأخيرة "بالنسبة لي حتى اليوم، كل ما حدث لمنتخبنا ابعد من حدود الخيال وتمكن زملائي من كتابة أسمائهم في سجلات التاريخ".

يشار إلى أن محمود لعب دورا كبيرا في قيادة منتخب بلاده إلى الظفر بلقب كأس آسيا عندما قاده إلى الفوز في المباراة النهائية بإحرازه هدف المباراة الوحيد في مرمى المنتخب السعودي. يذكر أن المنتخب العراقي يبدأ حملته نحو مونديال 2010 في التصفيات الآسيوية التي جمعته في مرحلتها الأولى مع نظيره الباكستاني.
XS
SM
MD
LG