Accessibility links

عراقية تتهم علي حسن المجيد برمي ولديها من مروحية خلال قمع انتفاضة الشيعة عام 1991


عقدت جلسات اليوم الثالث من محاكمة 15 من أعوان الرئيس العراقي السابق صدام حسين بتهم ارتكاب مجازر وجرائم ضد الإنسانية خلال قمع انتفاضة الشيعة جنوب العراق في عام 1991.

وقد اتهمت شاهدة وزير الدفاع العراقي السابق علي حسن المجيد المعروف أيضا بـ علي الكيماوي بقتل نجليها برميهم من مروحية.

وخلال الإدلاء بشهادتها من خلف ستار، قالت ليلى كاظم إن الجيش العراقي في ذلك الوقت اعتقل نجليها وأن علي حسن المجيد أشرف بنفسه على قتلهما.
بينما قال شاهد آخر إنه وصديقا له تعرضا للتعذيب على يد السلطات السابقة.

ويمثل المجيد منذ الثلاثاء الماضي أمام المحكمة الجنائية العليا العراقية التي تنظر في القضية.
وستتواصل إفادات الشهود التي بدأت الثلاثاء خلال الأيام المقبلة، ومن المقرر أن يمثل منهم حوالي 90.

ويتهم الادعاء العام العراقي مسؤولي النظام السابق الـ 15 بالإشراف على قتل 100 ألف شيعي في كربلاء والنجف والحلة والبصرة لدى انتفاضتهم على نظام صدام حسين في أعقاب حرب الخليج الأولى.
XS
SM
MD
LG