Accessibility links

تنظيم القاعدة يقتل قياديا في كتائب ثورة العشرين ويختطف سبعة من أفراد أسرته


قتل مسلحون من تنظيم القاعده فجر الخميس أحد قيادي كتائب ثورة العشرين في قرية إبراهيم اليحيى في مدينة كنعان جنوب بعقوبة وقتلوا شقيقه، واختطفوا سبعة آخرين.

وأضاف الناطق الإعلامي باسم قائد عمليات ديالى العقيد راغب راضي أن جماعة مسلحة تقدر بـ 25 مسلحا من تنظيم القاعدة اقتحمت فجر الخميس منزل الشيخ يونس ابراهيم اليحيى الطائي أحد قيادي كتائب ثورة العشرين، وقامت بقتله وأحد أخوته وجرحت 10 من أفراد أسرته واختطفت سبعة آخرين بينهم نساء وأطفال.

وفي سياق متصل، أعلن مصدر طبي في بعقوبة العثور على جثة إمام وخطيب جامع السارية الشيخ عدنان الربيعي في إحدى الساحات العامة في بعقوبة بعد أن اختطفه مسلحون قبل أيام.

إلى ذلك، ذكر شهود عيان أن انتحاريا قام ليلة الأربعاء بتفجير نفسه وسط جمع من المواطنين المتبضعين في إحدى أسواق بلدة المقدادية في محافظة ديالى، مما أسفر عن مقتل ستة مدنيين، وإصابة 35 آخرين بجروح مختلفة.

التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد عمر حمادي:
XS
SM
MD
LG