Accessibility links

منظمة العفو الدولية تتهم الحكومة السودانية بانتهاك حظر السلاح في دارفور


أعلنت منظمة العفو الدولية المدافعة عن حقوق الإنسان أن الحكومة السودانية تواصل انتهاك حظر السلاح الذي فرضته الأمم المتحدة على إقليم دارفور.

وأكدت المنظمة استنادا إلى ثلاث صور قالت إنه تم التقاطها الشهر الفائت في مطار الجنينة عاصمة ولاية غرب دارفور، أن الحكومة السودانية تواصل نشر معدات عسكرية هجومية في دارفور رغم حظر السلاح من جانب الأمم المتحدة واتفاقات السلام.

وأضافت أن الصورة الأولى تظهر جنودا في الجيش السوداني يفرغون حاويات من طائرة "انتينوف" روسية الصنع إلى شاحنات عسكرية في مطار الجنينة، فيما تظهر الصورتان الأخريان نوعين من المروحيات العسكرية في المطار نفسه قدّمتها روسيا عامي 2005 و 2006 .

وفي تقرير نشرته في مايو/أيار، اتهمت منظمة العفو السودان بانتهاك هذا الحظر مؤكدة استخدام أسلحة في دارفور قدمتها الصين وروسيا.

ودعت منظمة العفو الخميس الأمم المتحدة إلى التحرك بحزم للتأكد من احترام الحظر بشكل فعلي، وطالبت بنشر مراقبين للمنظمة الدولية في كل مرافئ السودان ودارفور.

وذكرت أن انتشار أسلحة خفيفة وآليات عسكرية في دارفور أفضى إلى مهاجمة قوافل مساعدات إنسانية وشن هجمات على المدنيين.
XS
SM
MD
LG