Accessibility links

كتلة علاوي تسحب وزرائها من الحكومة وتدعو إلى تشكيل حكومة وحدة وطنية


قررت الكتلة العراقية بزعامة رئيس الوزراء العراقي الأسبق أياد علاوي اليوم الجمعة الانسحاب رسميا من حكومة رئيس الوزراء الحالي نوري المالكي.

في هذا الإطار، أعلن أياد جمال الدين القيادي في القائمة العراقية انسحاب القائمة العراقية بشكل نهائي من حكومة المالكي.

وقال جمال الدين في مقابلة مع "راديو سوا": "اتخذت القائمة العراقية القرار بضرورة الانسحاب من الحكومة، وسوف يتم توجيه رسالة إلى رئيس الوزراء العراقي مطلع الأسبوع المقبل تعلمه بهذا القرار".

وأكد جمال الدين استمرار القائمة العراقية بالمشاركة في البرلمان وفي العملية السياسية، مشددا على أن الانسحاب هو انسحاب الوزراء من الحكومة فقط.

وحول ما إذا كان الانسحاب سيدفع المالكي إلى تشكيل حكومة أغلبية، قال جمال الدين: "يمكنه ذلك ولكن حتى لو توفر النصاب القانوني، فهذا لا يعني إمكانية توفير الغطاء السياسي لهكذا حكومة".

وأكد أن العملية السياسية في العراق بأمس الحاجة لتشكيل حكومة وحدة وطنية وفق مشاركة صحيحة.

وأشار جمال الدين إلى أن لدى الكتلة العراقية خمسة وزراء في الحكومة سينسحب ثلاثة منهم الآن في حين كان الرابع، وهو وزير العدل، قد استقال في وقت سابق. وأضاف أن الوزير الخامس وهو عضو في الحزب الشيوعي لن يشارك في الانسحاب.

وقال جمال الدين إن الكتلة التي بدأت مقاطعة اجتماعات الحكومة في السابع من الشهر الجاري تعارض عملية تسليم الوظائف الحكومية بناء على اعتبارات طائفية، وأنها تعلن انسحابها الآن لفشل حكومة المالكي في تلبية هذا المطلب.
XS
SM
MD
LG