Accessibility links

صحيفة أميركية: الأميركيون يلومون إيران على كل فشل في العراق وإيران تفعل الشيء نفسه


قالت صحيفة كريستيان ساينس مونيتر في عددها الصادر الجمعة إن هناك تزايدا في اتهامات الولايات المتحدة لإيران بأنها تقوم بدور سلبي في العراق، غير أنها نقلت عن محللين قولهم إن هناك تاريخا طويلا من الاتهامات غير المؤكدة ضد إيران، وأن الدرس الذي ينبغي تعلمه ليس أن إيران بريئة تماما في العراق، وإنما التريث والانضباط.

وقد أشارت الصحيفة إلى أمثلة قديمة على اتهامات غير مؤكدة مثل اتهام سفيرة الولايات المتحدة السابقة في الأمم المتحدة مادلين أولبرايت أثناء التدخل الأميركي في الصومال لإيران بأنها تدعم الميليشيات الصومالية رغم عدم وجود أي أدلة على ذلك.

وقالت الصحيفة إن أحدث خطوة في حملة إدارة الرئيس بوش ضد إيران هي تصنيف الحرس الثوري الإيراني على قائمة المنظمات الإرهابية.

وأضافت الصحيفة أن هذا التصنيف، إضافة إلى المطالبة بمزيد من عقوبات الأمم المتحدة على إيران بسبب برنامجها النووي، والاتهام المستمر بأنها تدرب وتمول وتزود بالسلاح الميليشيات التي تقاتل القوات الأميركية في العراق، قد يؤثر سلبيا على المحادثات بين الولايات المتحدة والدبلوماسيين الإيرانيين في بغداد.

ونقلت الصحيفة عن تريتا بارسي وهو مؤلف كتاب "التحالف الخائن: التعاملات السرية بين إسرائيل وإيران والولايات المتحدة" قوله: "الأميركيون يلقون اللوم على إيران في كل شيء يفشل في العراق، حتى وإن لم تكن إيران مذنبة، وإيران تفعل الشيء نفسه".

وقالت الصحيفة إن بعضا من الاتهامات الأميركية ضد إيران في ما يتعلق بتدخلها في شؤون العراق تأكدت، إلا أن البعض الآخر لم يثبت، بل اضطر بعض المسؤولين إلى التراجع عنها.

ونقلت الصحيفة عن بارسي قوله إن نتيجة حملة الاتهامات التي تقوم بها الولايات المتحدة ضد إيران قد تؤدي إلى التمهيد للحرب بينهما.
XS
SM
MD
LG