Accessibility links

الموفد الفرنسي إلى بيروت يتابع اجتماعاته في إطار الوساطة التي تقوم بها بلاده


واصل الموفد الفرنسي جان كلود كوسران الجمعة لقاءاته مع القادة اللبنانيين من مختلف الأطراف في إطار الجهود الفرنسية لحل الأزمة السياسية الداخلية التي تزداد تعقيدا مع اقتراب موعد انتخاب رئيس جديد للجمهورية.

وتزامن وجود كوسران في بيروت هذه المرة مع تصعيد كلامي عنيف وسجال حاد بين النائب الموالي وليد جنبلاط ورئيس مجلس النواب نبيه بري، وهو أحد قادة المعارضة.

وقد التقى كوسران الجمعة عدداً من القيادات، أبرزها النائب ميشال عون ورئيس الجمهورية الأسبق أمين الجميل وممثلون عن حزب الله.

وجدد كوسران التأكيد أن زياراته تأتي استكمالا للتحرك الفرنسي الذي وصفه بأنه تحرك ودي يهدف إلى تشجيع الحوار والثقة بين مختلف الفئات.

وشدد كوسران على ضرورة إجراء انتخابات الرئاسة وفقا للمعايير الدستورية، كما سيجتمع كوسران السبت برئيس الهيئة التنفيذية للقوات اللبنانية سمير جعجع قبل أن يغادر السبت إلى باريس.
XS
SM
MD
LG