Accessibility links

مصر ترفض اتهامات ديشتر بغض النظر عن تهريب أسلحة إلى قطاع غزة


رفضت مصر الثلاثاء اتهامات وجهها إليها الوزير الإسرائيلي المكلف الأمن الداخلي آفي ديشتر بغض النظر عن تهريب أسلحة إلى قطاع غزة، مؤكدة أنها تعكس جهلا بالواقع على الأرض.

وأعلنت وزارة الخارجية في بيان أن هذه التصريحات لا تعكس فقط جهلا حقيقيا بالوضع بل تعد من قبيل الإلصاق المتعمد للمسؤولية عن عمليات التهريب من وإلى قطاع غزة بالحكومة المصرية وهو أمر غير مقبول من جانب مصر شكلا وموضوعا.

وتشكل مسألة تهريب السلاح نقطة خلاف مستمرة منذ سنوات بين إسرائيل ومصر. وكان الوزير ديشتر قد اتهم مصر الاثنين بغض النظر عن تهريب الأسلحة إلى قطاع غزة.

وقال متحدثا لإذاعة الجيش الإسرائيلي إن المصريين يمكن أن يوقفوا تهريب الأسلحة لكنهم منذ سبع سنوات لا يفعلون شيئا في هذا الاتجاه.

وأضاف ديشتر: "أي شخص عاقل في مصر أو إسرائيل يمكنه أن يدرك أن مصر لا تأبه إذا كانت حماس قوية".

وقال ديشتر وهو قيادي في حزب كاديما والرئيس السابق لجهاز الأمن الداخلي (شين بيت): "برأيي يهم مصر أن تكون حماس قوية لكن ليس قوية جدا".

وقد أفادت معلومات حصل عليها الشين بيت أن 40 طنا من الأسلحة والمتفجرات تم تهريبها من مصر إلى غزة في الشهرين الماضيين خصوصا عبر أنفاق.

XS
SM
MD
LG