Accessibility links

عباس في القدس يبحث وأولمرت في مبادئ إقامة دولة فلسطينية


وصل رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس إلى القدس للقاء رئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود أولمرت تمهيدا لعقد مؤتمر دولي حول الشرق الأوسط في الخريف المقبل بناء على دعوة من الرئيس بوش.

وأوضح مكتب أولمرت أن اللقاء وهو الثاني منذ بداية الشهر، يتوقع أن يركز على مبادئ إقامة دولة فلسطينية. من جانبه، قال عباس أنه سيبحث مع رئيس الوزراء الإسرائيلي في المفاوضات السياسية والهموم اليومية للشعب الفلسطيني مثل المعابر والأسرى والأجهزة الأمنية والقضايا الاقتصادية وغيرها.

وأكد وزير الإعلام الفلسطيني رياض المالكي أن لقاء عباس وأولمرت سيتركز على القضايا السياسية التفاوضية مشيرا إلى أن القضايا اليومية مثل الحواجز والمطلوبين والإجراءات الإسرائيلية تركت للحكومة.

وأضاف المالكي أن عباس سيناقش مع أولمرت القضايا العاجلة أيضا مثل التهديدات الإسرائيلية باجتياح غزة.

من جانبه، صرح نمر حماد المستشار السياسي لعباس أن الفلسطينيين يرفضون التوصل إلى إعلان مبادئ ويريدون التوصل إلى اتفاق إطار يناقش التفاصيل الدقيقة للدولة الفلسطينية.

وكان عباس قد قال أمس الاثنين إن الظروف لا تزال غير مهيئة لإعادة إطلاق محادثات السلام في الأشهر المقبلة.

وأكد عباس في حديث تلفزيوني أن وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليسا ما زالت على غير علم بموعد انعقاد المؤتمر الدولي للسلام الذي دعا إليه الرئيس بوش ومن سيشارك فيه كما أنها لا تعرف جدول أعماله.

ورأى عباس أن المؤتمر الدولي المذكور سيكون مضيعة للوقت إذا ما كان رهنا بإعلان مبادئ بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي، معتبرا أن لا فائدة من ذلك.

وكان الجانبان الفلسطيني والإسرائيلي قد اختلفا في ختام لقاء أولمرت عباس الأخير على تفسير كلمة القضايا الأساسية وما إذا كانت تعني قضايا الوضع النهائي بين الجانبين والمتعلقة بالحدود ومستقبل القدس واللاجئين الفلسطينيين.

XS
SM
MD
LG