Accessibility links

القوات الأميركية تفرج عن ثمانية إيرانيين اعتقلتهم الثلاثاء في أحد فنادق بغداد


أفرجت القوات الأميركية اليوم الأربعاء عن ثمانية إيرانيين من بينهم دبلوماسيان عقب احتجازهم لدى العثور على أسلحة غير مرخصة في سياراتهم، وقال الجيش الأميركي إنه سلمهم للسلطات العراقية.

وأضاف أنه أوقف أربع سيارات كانت تقل الإيرانيين الثمانية وسبعة عراقيين عند إحدى نقاط التفتيش مساء أمس الثلاثاء، إلا أنه تم السماح لهم بالمضي قدما نحو فندق شيراتون عشتار في بغداد حيث تم احتجازهم والتحقيق معهم.
وأشار إلى أن العراقيين السبعة يعملون في وزارة الكهرباء العراقية.

وأعرب سعدي عثمان وهو مستشار لقائد القوات الأميركية في العراق الجنرال ديفيد بتريوس عن أسفه لهذا الحادث مشددا على أنه لا علاقة له بتصريحات الرئيس بوش التي أدلى بها أمس حول إيران.

احتجاج إيراني شديد

هذا واستدعت إيران اليوم الأربعاء القائم بأعمال السفارة السويسرية في طهران الذي يمثل المصالح الأميركية في إيران للاحتجاج على ما وصفته بالاحتجاز غير المشروع لمواطنيها في العراق.

وقالت وزارة الخارجية الإيرانية في بيان إن القوات الأميركية اعتقلت وفدا من خبراء وزارة الطاقة الإيرانية في الفندق الذي ينزلون فيه في بغداد واصفة هذا العمل بالتدخل السافر.

وأضاف البيان أن الوزارة استدعت القائم بالأعمال السويسري في غياب السفير وقدمت احتجاجات شديدة على التصرف غير المبرر المنافي للمعاهدات والمعايير الدولية وطالبت الجانب الأميركي بتقديم إيضاحات.

وأضاف البيان أن وفد وزارة الطاقة سيواصل مهمته في العراق موضحا أن الوفد توجه إلى بغداد لدراسة بناء محطة لتوليد الطاقة الكهربائية.
XS
SM
MD
LG