Accessibility links

تهديدات بقتل وكلاء السيستاني والمجلس الأعلى في مدينة كربلاء


تلقى ممثلون للمرجع الديني علي السيستاني وأفراد من منظمة بدر التابعة للمجلس الأعلى الإسلامي العراقي تهديدات بالقتل، في حال لم يغادروا منازلهم الواقعة وسط مدينة كربلاء في غضون ثلاثة أيام.

وقال مصدر مقرب من المنظمة رفض الكشف عن اسمه إن أشخاصا ملثمين هددوا أفرادا من منظمة بدر، وممثلين للمرجع الديني علي السيستاني وطالبوهم بمغادرة منازلهم.

وفي هذه الأثناء، أقال رئيس الوزراء نوري المالكي اللواء صلاح خزعل حسون قائد غرفة عمليات كربلاء وأحال قادة الأجهزة الأمنية للتحقيق على خلفية الاشتباكات المسلحة في المدينة في اليومين الماضيين.

ومدد المالكي الذي وصل صباح الأربعاء إلى مدينة كربلاء أمر حظر التجول في المدينة حتى إشعار آخر، وأمر باعتقال حامد كنوش ممثل التيار الصدري في مجلس المحافظة، وفصل كل عناصر الشرطة التي لم تتصد للمسلحين.

وقد قال الشيخ عبد الهادي المحمداوي مدير مكتب التيار الصدري في كربلاء خلال مؤتمر صحافي، إن التيار غير معني بالاشتباكات التي أوقعت نحو 50 قتيلا إلا بحدود قيامه بالرد على مصادر النيران التي استهدفت الزوار.

التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في كربلاء عباس المالكي:
XS
SM
MD
LG