Accessibility links

السلطات السورية تفرض تأشيرة دخول على العراقيين بدءا من الشهر القادم


أعلنت دمشق فرض تأشيرة دخول على كل عراقي يريد دخول الأراضي السورية اعتبارا من العاشر من الشهر المقبل سبتمبر/أيلول.
وقالت وزراة الخارجية العراقية في بيان لها الخميس إن وزير الخارجية السورية وليد المعلم، أجرى اتصالاً هاتفياً مع نظيره العراقي هوشيار زيباري، وبحثا عددا من القضايا الثنائية.
وأضاف البيان أن المعلم أبلغ زيباري بالقرار وطلب تعاون الحكومة العراقية في هذا الشأن.
ومن الجدير بالذكر أن نحو 30 ألف عراقي يدخلون سوريا شهريا، مما رفع عدد اللاجئين هناك إلى ما يقرب المليون ونصف المليون حسب تقديرات المنظمات الدولية.
وتوفر سوريا للاجئين العراقيين التعليم والخدمات الصحية مجانا، ولكن 35 ألف طفل عراقي فقط من مجموع 250 ألف في سن الدراسة قد التحقوا فعلا بالمؤسسات التعليمية في سوريا خلال نهاية السنة الدراسية المنصرمة، مما دعا المفوضية العليا للاجئين إلى إطلاق حملة "العودة إلى المدارس" التي تهدف من خلالها إلى إلحاق المزيد من الأطفال العراقيين بالمدارس.
وكان نائب رئيس المفوضية كريغ جونستون قد أشار مؤخرا إلى ضرورة تولي العراق لدور أكبر في حل أزمة اللاجئين، لأن سوريا والأردن "قلقتان من وضع اللاجئين وتأثيرهم على ميزانيتهما".
بدوره، أعرب وليد المعلم عن استعداد بلاده للمشاركة في الاجتماع الموسع لكبار المسؤوليين والخبراء في دول الجوار المزمع عقده في بغداد الأسبوع المقبل، لتقويم عمل لجان العمل الثلاثة المنبثقة عن مؤتمر شرم الشيخ الوزاري الذي عقد في مارس/ آذار الماضي والمتعلق بالطاقة والأمن واللاجئين.
XS
SM
MD
LG