Accessibility links

الأحزاب اليسارية في المغرب تطالب بإصلاحات دستورية تضمن الفصل بين السلطات


طالب عبد الرحمن بن عامر، أحد قادة التحالف المغربي الذي يضم ثلاثة أحزاب يسارية، بدستور ديموقراطي يضمن الفصل بين السلطات ويوسع صلاحيات البرلمان حيث تنبثق حكومة جديدة تتولى إدارة الشؤون العامة للبلاد، واصفا صلاحيات للحكومة الحالية بالمحدودة.

من جهته، اعتبر محمد مجاهد القيادي الآخر في التحالف أن الإصلاح السياسي ضروري لإنقاذ البلاد، التي قال إنها تعيش فترة انتقالية صعبة بسبب أسلوب الحكم المستمر منذ 40 عاما.

جاء ذلك خلال لقاء انتخابي عقده قادة التحاف الخميس في الرباط.

ويضم هذا التحالف الذي يتميز عن غيره من الأحزاب الأخرى، بوضعه الإصلاحات الدستورية في صلب برنامجه السياسي، يضم حزب الطليعة الديموقراطي الاشتراكي والحزب الاشتراكي الموحد، والمؤتمر الوطني الاتحادي.

وتواصل الأحزاب السياسية حملاتها الانتخابية استعداداً للانتخابات التشريعية المغربية التي ستجرى في السابع من الشهر القادم.
XS
SM
MD
LG