Accessibility links

مسؤولون عراقيون يتهمون جيش المهدي والقاعدة ودولة مجاورة بالوقوف وراء أحداث كربلاء


وصف القائد الجديد لغرفة العمليات في محافظة كربلاء اللواء عثمان الغانمي الاشتباكات الأخيرة التي شهدتها المحافظة بأنها كانت ضمن خطة لتنظيم القاعدة لتفجير مرقدي الإمامين الحسين والعباس، رافضا في الوقت نفسه اتهام منظمة بدر بالدخول طرفا في المواجهات المسلحة الأخيرة.

غير أن محافظ كربلاء عقيل الخزعلي، اتهم التيار الصدري باستهداف المرقدين بقذائف أر بي جي وأكد أنه لن يتفاوض مع التيار الصدري في كربلاء بعد الاشتباكات التي أدت إلى مقتل 35 شخصا وإصابة 130 آخرين بجروح.

عباس المالكي مراسل "راديو سوا" في كربلاء والتفاصيل:
XS
SM
MD
LG