Accessibility links

أميركيان يحققان نجاحات باهرة في بطولة ألعاب القوى


اثبت الولايات المتحدة نجاحها في سباقات السرعة من دون منازع في فئتي الرجال والسيدات بعد الفوزين اللذين حققهما العداء جيريمي وارينر واليسون فيليكس في سباقي 400 م و200 م على التوالي اليوم الجمعة في اوساكا ضمن بطولة العالم الحادية عشرة لالعاب القوى.

في حين توج الصيني ليو جيانغ بطلا للعالم للمرة الأولى في سباق 110 امتار حواجز. ففي السباق الأول سيطر العداؤون الأميركيون على المراكز الثلاثة الأولى بقيادة مارينر الذي سجل 43.45 ثانية أي ثالث أفضل رقم في التاريخ بعد الرقم القياسي العالمي الذي يحمله مواطنه ومدربه مايكل جونسون 43.18 ثانية ورقم الأميركي الآخر هاري بوتش رينولدز 43.29 ثانية.

ونال الميدالية الفضية لاشون ميريت 43. 96 ثانية وانجلو تايلور البرونزية 44.32 ثانية.

وسيطر وارينر النحيف نسبيا على السباق منذ انطلاقه وحتى نهايته محطما رقمه القياسي الشخصي السابق ومقداره 43.50 ثانية كان قد سجله في 7 أغسطس/ آب الحالي.

وأحرزت العداءة الأميركية اليسون فيليكس ذهبية سباق 200 م مسجلة 21.81 ثانية، متقدمة على صاحبة الفضية الجامايكية فيرونيكا كامبل 22.34 ثانية في حين نالت البرونزية السريلانكية سوزانتيكا جاياسينغ 22.63 ثانية.

وحافظت فيليكس بالتالي على لقبها الذي أحرزته قبل سنتين، كما أنها باتت أول عداءة تنزل تحت حاجز الـ22 ثانية منذ أن توجت انغر ميلر بذهبية السباق في اشبيلية عام 1999 عندما سجلت 21.77 ثانية.

أما المخضرمة جاياسينغ صاحبة المركز الثالث والبرونزية، فكانت فازت بالفضية عام 1997 في أثينا، وبالبرونزية في اولمبياد أثينا عام 2004.

وتوج الصيني ليو جيانغ صاحب الرقم القياسي العالمي في سباق 110 أمتار بطلا للعالم في هذا الاختصاص للمرة الأولى بتسجيله 12.95 ثانية متقدما بفارق ضئيل على الأميركيين تيرينس تراميل تيرينس تراميل 12.99 ثانية وديفيد باين 13.02 ثانية.
XS
SM
MD
LG