Accessibility links

أهالي الدورة يشكون من هجمات متكررة والداخلية تنفي علمها


أفاد أهالي حي الصحة جنوب منطقة الدورة بأن مساكنهم تتعرض باستمرار إلى هجمات بقذائف الهاون، مطالبين الأجهزة الأمنية باتخاذ الإجراءات اللازمة للحد منها.

وبالمقابل، نفى العميد عبدالكريم خلف مدير مركز القيادة الوطني في وزارة الداخلية علم الأجهزة الأمنية بتلك الهجمات، مؤكدا أن الوزارة ستحقق بالأمر وستعمل على وقفها.

وفي غضون ذلك، عزا تحسين الشيخلي الناطق المدني باسم خطة فرض القانون أسباب العجز عن السيطرة على منطقة الدورة جنوب بغداد إلى قربها من مناطق ساخنة كالمحمودية، واليوسفية، وعرب جبور.

يُذكر أن عشائر منطقة الدورة شكلت مجلسا للإسناد بهدف محاربة الجماعات المسلحة المتمركزة في تلك المناطق بإشراف السلطات الحكومية ودعمها.

التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" من بغداد ظافر أحمد:
XS
SM
MD
LG