Accessibility links

صحيفة سويدية تنشر كاريكاتورا للنبي محمد ورئيس وزراء السويد يدعو إلى التعايش السلمي


يسود قلق متزايد في السويد إزاء الجدل القائم في الدول الإسلامية وفي السويد ذاتها حول نشر رسم كاريكاتوري للنبي محمد في صحيفة سويدية، ذكر بالأزمة التي نشبت عام 2005 اثر نشر رسوم مشابهة في صحيفة دنمركية.

ونددت إيران وباكستان ومنظمة المؤتمر الإسلامي بشدة هذا الأسبوع بنشر رسم كاريكاتوري في 18أغسطس/ آب في صحيفة "نيريكيس اليهندا" المحلية.

وذكرت وكالة الأنباء السويدية أن رجال دين أفغان استنكروا هذا الاستفزاز في مقالة نشرتها صحيفة كابل تايمز السبت.

ونشرت الصحيفة السويدية الكاريكاتور مصحوبا بمقالة حول الرقابة الذاتية وحرية التعبير والمعتقد.

واحرق مسلمون في باكستان الجمعة العلم السويدي ودمية تمثل رئيس الوزراء فريدريك راينفلد، على ما ذكرت وسائل الإعلام السويدية.

وتعقب هذه القضية بسنتين أزمة رسوم النبي محمد التي نشرت في سبتمبر/أيلول 2005 في صحيفة "يلاندس بوستن" الدنماركية وأثارت موجة احتجاجات وتظاهرات عنيفة عمت العالم الإسلامي طوال شهري يناير/ كانون الثاني وفبراير/شباط 2006 وتسببت بمقاطعة المنتجات الدنمركية.
وتم إحراق أعلام دنماركية ومهاجمة بعثات دبلوماسية ونهبها.

وتكلم رئيس الوزراء السويدي للمرة الأولى الجمعة معلنا موقفا في هذه القضية، وشدد على أهمية أن تكون السويد بلدا يمكن فيه للمسلمين والمسيحيين أن يتعايشوا وسط احترام متبادل، مدافعا في الوقت نفسه عن حرية التعبير التي ينص عليها الدستور.
XS
SM
MD
LG