Accessibility links

مظاهرة في بغداد احتجاجا على مناقشة البرلمان العراقي لمشروع قانون النفط


تظاهر عشرات الأشخاص في بغداد احتجاجا على مناقشة مشروع قانون للنفط قريبا في البرلمان العراقي.

وندد المتظاهرون باحتمال إقرار القانون متهمين الولايات المتحدة بالسعي لفرضه.

ويعد معظم الذين تظاهروا نقابيين ومؤيدين لتنظيمات يسارية ويعارضون التدخل الأميركي في العراق.
وقال رئيس الجبهة المناهضة لقانون النفط والغاز صبحي البدري إن الولايات المتحدة تضغط على رئيس الوزراء العراقي وحكومته التي وصفها بالضعيفة لفرض هذا القانون.

وقال البدري، وهو الأمين العام لاتحاد العمال العراقي، إن الهدف الوحيد لهذا القانون هو نهب ثروات العراق، مؤكداً أن العمال العراقيين سيواصلون تحركهم حتى يتمكنوا من إسقاطه.

وكشف البدري عن أن تحالف العمال الذي يديره ويتحدث باسمه سيشل الصادرات النفطية ويعمل لطرد الشركات الأجنبية من العراق بما فيها الشركات التي باشرت العمل.

وتعتبر واشنطن أن مشروع القانون الذي سيناقش قريبا في البرلمان العراقي نقطة أساسية لتحقيق المصالحة الوطنية في العراق.

ويشكل مشروع قانون النفط الذي ينص على توزيع عادل للعائدات النفطية بين المحافظات العراقية موضوعاً بالغ الحساسية.

كما يسمح المشروع لشركات أجنبية بتوقيع اتفاقات نفطية مع العراق، يقول المعارضون إنها تتباين مع التشريعات المعتمدة التي تفرض قيودا صارمة جدا على أي مشاركة أجنبية في القطاع النفطي.

اعتقالات في مدينة كربلاء

على صعيد آخر، شهدت بعض أحياء مدينة كربلاء حملة اعتقالات واسعة قامت بها وحدة خاصة من القوات العراقية.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" عباس المالكي:
XS
SM
MD
LG