Accessibility links

سيدة مصر الأولى تؤكد أن صحة زوجها حسني مبارك جيدة مكذبة شائعات عن تدهور صحته


أكدت سيدة مصر الأولى سوزان مبارك في مقابلة تلفزيونية الأحد أن زوجها الرئيس المصري حسني مبارك بصحة جيدة مكذبة الشائعات التي تشير إلى تدهور صحته، كما دعت إلى محاسبة مروجي هذه الشائعات التي هيمنت على الشارع المصري في الأيام الأخيرة.

وذكرت وكالة الصحافة الفرنسية أن السيدة مبارك قالت في مقتطفات من المقابلة أن زوجها "زي الفل والحمد لله وبالتالي أنشطته ليست متوقفة، فالأسبوع الماضي كانت لديه افتتاحات جديدة واجتماعات ولقاءات، والحمد لله هو بخير".

وأضافت سيدة مصر الأولى ردا على سؤال حول موقف العائلة من هذه الشائعات نستغرب، لماذا ولمصلحة من هذه الشائعات. وتابعت يجب أن يكون هناك محاسبة لمن أطلق هذه الإشاعة.

وخلصت مبارك إلى القول "لا اعرف مصدر الإشاعات، لكن لو حصلت فمن الأكيد أن المصدر سيعرف ويجب أن تكون هناك محاسبة، ليس فقط بالنسبة للإشاعات التي تخص الرئيس بل أي إشاعة تؤثر على الوطن".

وكان الرئيس المصري الذي يبلغ من العمر 79 عاما قد طلب من مواطنيه في حديث صحافي نشر الجمعة عدم الاهتمام بالشائعات، مشيرا إلى أنها مبررة فقط باعتبارات سياسية.

وقال مبارك لصحيفة "الأهرام" المصرية "لا تهمني الشائعات التي نعرف مصدرها وأغراضها"، مطالبا "المجتمع بعدم الاهتمام" بها.

وتحدثت شائعات عدة عن تدهور صحة الرئيس المصري وانتقاله إلى المستشفى وسفره إلى الخارج للعلاج وحتى عن وفاته. التفاصيل من إيمان رافع مراسلة "راديو سوا" في القاهرة:
XS
SM
MD
LG