Accessibility links

التيار الصدري: سنتخذ قرارات غير متوقعة إن لم يكن التحقيق بأحداث كربلاء حياديا


حذر التيار الصدري الحكومة العراقية والجهات التنيفيذية من أن مكتب الصدر "سيضطر إلى اتخاذ قرارات خارج توقع الحكومة في حال عدم إجراء تحقيق عادل وحيادي" حول الأحداث الدموية التي شهدتها كربلاء الأسبوع الماضي، والتي أسفرت عن مقتل وجرح العشرات.

جاء ذلك في بيان عن مكتب الصدر في النجف تلاه المتحدث الإعلامي باسم التيار الصدري صلاح العبيدي قائلا:
"بعد التسويف الذي شهدناه في اليومين السابقين، نحذر الحكومة العراقية والجهات التنفيذية في كربلاء أنها في حال عدم اتخاذ إجراءات التحقيق العادل والحيادي والسريع جدا، فإن مكتب الشهيد الصدر سيضطر إلى اتخاذ قرارات خارج توقع الحكومة".

واتهم البيان قوات الأمن العراقية في كربلاء بتنفيذ مداهمات عشوائية وعمليات قتل سريعة ضد عشرات الأشخاص، كما أوضح الشيخ العبيدي خلال قراءة البيان:

"قامت الجهات المعنية بأمن محافظة كربلاء وبعض المحافظات الأخرى بعد الفتنة بإلقاء القبض على عدد كبير من الصدريين خلال الأيام الثلاثة الماضية، تجاوز عددهم في كربلاء 200 شخص. تمارس قوات المداهمة عمليات قتل سريعة، فقد بلغ عدد الجثث في مستشفيات كربلاء أكثر من 150 جثة، بحسب الوثائق الرسمية".

وعن قرار مقتدى الصدر القاضي بتجميد فعاليات جيش المهدي، قال العبيدي:
"هو إيضاح أن جيش الإمام المهدي في حالة تجميد وكل الأطراف التي تعمل في الشارع العراقي غير مؤمّنة من قبلنا".

التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في النجف محمد جاسم:
XS
SM
MD
LG