Accessibility links

التدخين يزيد من خطر الإصابة بمرض الزهايمر


رجح باحثون هولنديون زيادة احتمال إصابة الأشخاص الذين يدخنون بمرض الزهايمر والأشكال الأخرى من أمراض الشيخوخة، بالمقارنة مع الأشخاص الذين اقلعوا عن التدخين أو لم يدخنوا مطلقا في حياتهم.


ووجد الدكتور مونيك بريتلر من مركز إيراسموس الطبى في روتردام بهولندا وزملاء له أن المدخنين فوق سن الـ55 تزيد لديهم احتمالات الإصابة بعته الشيخوخة أكثر من نظرائهم غير المدخنين بنسبة 40 في المائة.


وأضاف بريتلر وزملاؤه في دورية طب الأعصاب أنهم تابعوا نحو سبعة آلاف شخص تزيد أعمارهم عن 55 عاما فأكبر لمدة سبع سنوات في المتوسط.

وأشار بريتلر إلى أن خلال تلك الفترة بينت الدراسة أن 706 أشخاص من المتطوعين في الدراسة أصيبوا بمرض الزهايمر.


وأوضح بريتلر أن التدخين يمكن أن يسبب سكتات دماغية صغيرة تصيب بدورها المخ بتلف وتسبب عته الشيخوخة.
وأشار بريتلر إلى أنه يمكن أن تكون هناك آلية أخرى لإصابة المدخنين بمرض الزهايمر عند الكبر، من خلال الإجهاد التأكسدي، وهو عملية مشابهة للصدأ تتلف فيها التفاعلات الكيماوية الحمض النووي.

ويضيف بريتلر أن الإجهاد التأكسدي يمكن أن يتلف الخلايا في الأوعية الدموية والتي تؤدى إلى تصلب الشرايين، مشيرا إلى أن المدخنين يصابون بإجهاد تأكسدي أكثر من غير المدخنين كما يلاحظ الإجهاد التأكسدي كذلك في من يعانون من مرض الزهايمر.
XS
SM
MD
LG