Accessibility links

رامون يهدد بقطع التيار الكهربائي عن غزة ردا على إطلاق الصواريخ على جنوب إسرائيل


هدد نائب رئيس الحكومة الإسرائيلية حاييم رامون اليوم الثلاثاء بقطع إمداد قطاع غزة بالتيار الكهربائي والمياه والوقود ردا على استمرار إطلاق الصواريخ على جنوب إسرائيل.

ونقلت صحيفة يديعوت أحرونوت عن رامون قوله إنه من غير المعقول مواصلة تزويد غزة بالكهرباء والمياه والوقود في حين يشكل مواطنو إسرائيل الأهداف الحية للصواريخ.

وأشارت الصحيفة إلى أن رامون وهو من الوجوه البارزة في حزب كاديما معروف بأنه من السياسيين المعتدلين.
وأضاف رامون أنه يجب تبليغ الفلسطينيين بأنه كلما حصل إطلاق صواريخ سنقطع لساعتين أو ثلاث ساعات إمدادات الكهرباء والمياه والوقود عن قطاع غزة.

وقد كرر الوزير حرفيا هذه التصريحات في مقابلة مع إذاعة الجيش الإسرائيلي.

تأييد وزير البيئة لهذا التدبير

من ناحيته، أعرب وزير البيئة جدعون عزرا المسؤول الثاني السابق في جهاز الأمن الداخلي شين بيت عن تأييده لهذا التدبير في تصريح للإذاعة العامة.

كما دعا وزيران آخران في حزب كاديما هما وزير الأمن الداخلي أفي ديختر ووزير الإسكان زئيف بويم في تصريحات للإذاعة العامة الى رد عسكري كبير لوقف إطلاق الصواريخ على إسرائيل.

من جهته، دعا رئيس الوزراء اليميني السابق وزعيم المعارضة بنيامين نتانياهو الجيش إلى احتلال المناطق التي تطلق منها الصواريخ على إسرائيل في قطاع غزة والبقاء فيها المدة اللازمة.

هذا ويتوقع أن تكون هذه المسألة في صلب الاجتماع الحكومي الإسرائيلي الأمني غدا الأربعاء.

يذكر أنه تم إطلاق سبعة صواريخ من قطاع غزة سقطت الاثنين في جنوب إسرائيل بدون أن يسفر ذلك عن إصابات.

إمكانية الإفراج عن معتقلين من فتح


على صعيد آخر، ذكرت صحيفة معاريف اليوم الثلاثاء أن رئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود أولمرت يفكر في الإفراج عن نحو 100 معتقل إضافي من حركة فتح.

فقد نقلت الصحيفة عن مسؤولين إسرائيليين كبار أنهم يتوقعون أن يتم الإفراج عن هؤلاء المعتقلين لمناسبة شهر رمضان.

XS
SM
MD
LG