Accessibility links

بوش يصل إلى أستراليا قادما من العراق ويلتقي بوتين في إطار أعمال قمة إيبك


وصل الرئيس بوش إلى استراليا اليوم الثلاثاء للمشاركة في أعمال القمة السنوية لمنتدى التعاون الإقتصادي بين آسيا والمحيط الهادئ إيبك قادما من العراق.

ويبحث بوش مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين الدرع الأميركي المضاد للصواريخ الذي تعتزم الولايات المتحدة إقامته في أوروبا في إطار أعمال القمة وذلك خلال لقاء في استراليا.

في هذا الإطار، قال سيرغي بروخودكو وهو أحد مستشاري الرئيس الروسي إن لقاء بوتين وبوش مقرر في إطار القمة السنوية لأبيك الذي سيعقد في سيدني يومي الثامن والتاسع من الشهر الجاري.

وأشار بروخودكو إلى أن هذه المحادثات لن تكون الأخيرة بين الروس والأميركيين حول مسألة الدرع المضاد للصواريخ، مشددا على رغبة روسيا في حوار نشط حول هذه المسألة بمشاركة خبراء عسكريين وسياسيين.

بوش في العراق

وكان الرئيس بوش قام بزيارة إلى العراق لم يعلن عنها مسبقا يرافقه وزيرا الخارجية كوندوليسا رايس والدفاع روبرت غيتس حيث التقى كبار القادة العسكريين الأميركيين والسياسيين العراقيين.

وأبدى الرئيس بوش ارتياحه لما سمعه من السفير رايان كروكر والجنرال ديفيد بتريوس للوضع الأمني السائد في محافظة الأنبار.

وقال بوش: "الجنرال بتريوس والسفير كروكر أبلغاني أنه إذا استمر هذا التقدم على المستوى الأمني الذي شهدناه هنا يصبح في الإمكان الحفاظ على نفس المستوى من الاستقرار الأمني بعدد أقل من القوات".
والتقى بوش أيضا الرئيس العراقي جلال طالباني ورئيس الوزراء العراقي نوري المالكي وشيوخ العشائر في الأنبار.


وقال خلال اللقاء: "الوزير غيتس والوزيرة رايس وأنا ناقشنا مع القادة العراقيين مسألة الهدوء والاستقرار الأمني السائد حاليا وضرورة أن تعمل الحكومة على المحافظة علية وتعزيزه".

استطلاع للرأي ينتقد سياسة بوش

وقبيل وصول الرئيس الأميركي إلى استراليا أظهرت نتائج استطلاع للرأي أن معظم الاستراليين يعتقدون أن الرئيس بوش هو الأسوأ في تاريخ الولايات المتحدة.

فقد أشارت نتائج الاستطلاع أن 52 بالمئة من الاستراليين يصنفون بوش على أنه الأسوأ فيما لم يوافق 32 بالمئة على هذا التصنيف.

وقال المتحدث باسم المؤسسة التي أجرت الاستطلاع أن الاستراليين ليسوا مناهضين للولايات المتحدة لكنهم يعارضون سياسات رئيسها.

XS
SM
MD
LG