Accessibility links

البرزاني يدعو الأكراد في دول الجوار إلى مراعاة ظروف إقليم كردستان


قال مسعود البرزاني رئيس إقليم كردستان العراق في كلمته بمناسبة بدء أعمال المجلس الوطني في أربيل الثلاثاء، إن الرئيس جورج بوش عبر عن اهتمامه الكبير بما ورد في البيان الختامي للاتفاق الخماسي الأخير للأطراف العراقية، وخاصة الفقرة التي تدعو إلى عقد شراكة أمنية طويلة المدى بين العراق والولايات المتحدة.

وأضاف البرزاني أن القصف الإيراني للقرى الحدودية التابعة لمحافظتي أربيل والسيمانية كان غير متوقع وأقوى بكثير من القصف التركي، مؤكدا على أن " إذا كانت هناك أجندة أخرى وغايات أخرى فلن يستطيعوا عن طريق القصف فرض أي شيء علينا".

ودعا البرزاني الأطراف الكردية في دول الجوار إلى مراعاة وضع الإقليم في العراق، مؤكدا عدم السماح لأي طرف استخدام أراضي إقليم كردستان لتهديد دول الجوار.

وأكد البرزاني وجود محاولات جادة لتطوير العلاقة بين الإقليم والحكومة التركية، خاصة بعد الانتخابات الأخيرة التي ضمنت لحزب العدالة والتنمية أغلبية مريحة في البرلمان.

ولم يفت البرزاني التذكير بأهمية وضرورة تطبيق المادة 140 من الدستور العراقي، رافضا إدخال أي تعديلات دستورية "على حساب إقليم كردستان"، داعيا في الوقت نفسه إلى فتح حوار مع الأطراف العربية في محافظات كركوك وديالى ونينوى، لتبديد مخاوفهم من تطبيق المادة 140 إذا ما ضمت مناطقهم إلى الحدود الإدارية لإقليم كردستان.


التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في دهوك خوشناف جميل:
XS
SM
MD
LG