Accessibility links

بريمر يقول إن حل الجيش العراقي لم يكن قراره وحده


رد الحاكم الإداري السابق للعراق بول بريمر الثلاثاء على ما نسب إلى الرئيس الأميركي قولـُه في كتاب ينشر الثلاثاء من أنه فوجئ بقرار تفكيك الجيش العراقي فيما كانت الخطة الأساسية تقضي بالحفاظ عليه وأنه لا يذكر تماما رد فعله حين بلغه أمر حل الجيش العراقي.

فقد كشف بريمر في صحيفة نيويورك تايمز أنه تبادل رسائل مع بوش مؤكدا أنه لم يتحرك دون موافقة البيت الأبيض.

وفي رسالة لبوش في 22 مايو/ أيار عام 2003 عبر وزير الدفاع السابق دونالد رامسفيلد، تحدث بريمر عن الجهود لتطهير الإدارة العراقية من أفراد حزب البعث وأضاف أنه ينوي اتخاذ تدبير أكثر شدة يقضي بحل الجيش العراقي.

جيش المهدي يلتزم بأوامر الصدر

أعلن الليوتينانت راي أوديرنو وهو ضابط أميركي رفيع المستوى في العراق الثلاثاء أن أغلب مقاتلي جيش المهدي التابع لزعيم التيار الصدري مقتدي الصدر التزموا بأوامره التي أصدرها الأسبوع الماضي وقضت بتجميد أنشطته لمدة ستة أشهر.

وكان زعيم التيار الصدري قد أمر قبل أسبوع بتجميد أنشطة جيش المهدي لستة أشهر بعد مقتل 52 من الزوار الشيعة في اشتباكات بين تلك الميليشيا وقوات الأمن العراقية في كربلاء. ونفى مكتب الصدر تورط جيش المهدي في القتل.

من ناحية أخرى، حذر المتحدث باسم التيار الصدري صلاح العبيدي الحكومة من الإحجام عن اتخاذ إجراءات تجعل التحقيق في أحداث كربلاء الأخيرة منصفا وعادلا:.
XS
SM
MD
LG