Accessibility links

محادثات في تشيكيا وبولندا حول نشر رادار في إطار الدرع الأميركية المضادة للصواريخ


أعلن مصدر رسمي أن محادثات مكثفة ومفصلة جدا حول نشر رادار ضخم في الجمهورية التشيكية في إطار الدرع الأميركية المضادة للصواريخ استؤنفت الأربعاء في براغ.

وقال توماس بوغار، المتحدث التشيكي باسم هذا الملف خلال مؤتمر صحافي، إن المحادثات بين التشيكيين والأميركيين سوف تتواصل على المستوى الدبلوماسي الأسبوع المقبل في براغ. ومن المقرر أن تجرى محادثات مماثلة الخميس و الجمعة في وارسو لنشر 10 صواريخ مضادة للصواريخ.

وسوف يلتقي الموفد الأميركي إلى براغ جون رود بعد ذلك ممثلين روس وآذريين لبحث إمكانية استعمال بنى تحتية عسكرية في اذربيجان وفي جنوب روسيا.

وقال رود خلال مؤتمر صحافي إنه سيترأس وفدا الأسبوع المقبل لدرس عرضين. وأشارت موسكو إلى أن جولة من المحادثات الثلاثية سوف تجري في 15 سبتمبر/أيلول في باكو. وكانت المفاوضات الأميركية البولندية حول الدرع المضادة للصواريخ بدأت نهاية يونيو/حزيران الماضي.

وفي منتصف يوليو/تموز، تعهد الرئيس جورج بوش والرئيس البولندي ليخ كازينسكي متابعة المشروع، على رغم الاحتجاجات الحادة لروسيا التي ترى فيه تهديدا مباشرا لأمنها.
XS
SM
MD
LG