Accessibility links

معظم الأميركيين والبريطانيين يؤيدون انسحاب قوات التحالف من العراق خلال عام


أظهر استطلاع للرأي أجرته هيئة الإذاعة البريطانية "BBC" أن غالبية المواطنين في 19 دولة في العالم، بينهم دول تشارك بقوات عسكرية في العراق، تؤيد انسحاب قوات التحالف من العراق في غضون 12 شهر.

وأجري الاستطلاع على عينة من 23193 شخص يمثلون 22 دولة في العالم من بينها الولايات المتحدة وبريطانيا وأستراليا وروسيا وبعض الدول الإسلامية.

وكشف الاستطلاع أن 39 في المئة من المشاركين أيدوا ضرورة انسحاب قوات التحاف من العراق فورا، في حين رأى 28 في المئة ضرورة انسحاب تلك القوات بشكل تدريجي، فيما أيدّ 23 في المئة من المشاركين بقاءها حتى استقرار الأمن في العراق.

غير أن أغلبية المشاركين استبعدوا انسحاب القوات الأميركية من العراق، حيث رأى 49 في المئة أن الولايات المتحدة ستحتفظ بقواعدها هناك بصورة دائمة.

وذكرت هيئة الإذاعة البريطانية أن واحدا من بين كل أربعة أميركيين يؤيد الانسحاب الفوري من العراق في حين أيدّ 32 في المئة من الأميركيين بقاء قواتهم حتى تحل كافة المشاكل الأمنية في العراق.

وجاءت نتائج الاستطلاع في الولايات المتحدة متقاربة مع مثيلاتها في دول التحالف، حيث فضل 65 في المئة من البريطانيين و63 في المئة من الأستراليين والكوريين الجنوبيين، انسحاب القوات في غضون عام على الانسحاب الفوري.

أما في الدول الإسلامية فقد فضلت الأغلبية الانسحاب الفوري على الانسحاب التدريجي، حيث جاءت نسب التأييد كالآتي: 65 في المئة في أندونيسيا و64 في المئة في تركيا و58 في المئة في مصر.
XS
SM
MD
LG