Accessibility links

فنيون وسياسيون يودعون بافاروتي ويشيدون بمزاياه في عالم الأوبرا


أثارت وفاة أشهر مغني أوبرا في العالم الايطالي لوتشانو بافاروتي الخميس ردود فعل كثيرة في الأوساط الفنية والسياسية حيث أشاد كثيرون بشخصية مميزة كانت تملك صوتا استثنائيا نجحت في فرض نفسها على أهم مسارح العالم.

وسجي جثمان بافاروتي مساء الخميس في كاتدرائية مودينا التي ستبقى أبوابها مفتوحة أمام الجمهور حتى السبت. ونقل نعش بافاروتي الذي توفي الخميس في منزله عن 71 عاما، وسط تصفيق إلى داخل الكاتدرائية.

وبالإضافة إلى حوالي 100 صحافي ايطالي وأجنبي، تدافع نحو ألف من المعجبين والفضوليين لدخول الكاتدرائية لإلقاء نظرة الوداع على أسطورة عالم الأوبرا.

وقال رئيس بلدية مودينا جورجو بيغي إن رئيس الوزراء الايطالي ووزير الثقافة فرانشيسكو روتيلي سيحضران الجنازة التي ستقام السبت.

وأشاد المخرج الايطالي فرانكو زيفيريلي ببافاروتي الذي كان مغني أوبرا من جهة وكان شخصا مميزا من جهة أخرى.

من جهتها قالت مغنية السوبرانو الايطالية ميريلا فريني المولودة كما بافاروتي في مودينا في شمال ايطاليا في العام 1935 أنها خسرت صديق طفولة وشريكها الأهم في أوبرا البوهيمية لبوتشيني.

وقالت مغنية السوبرانو الاسترالية جوان ساثرلاند إن الغناء والوقوف إلى جانب بافاروتي كان أمرا رائعا.

وذكر مغني التينور الاسباني بلاسيدو دومينغو الذي شكل مع مواطنه الشهير خوسيه كاريراس وبافاروتي ثلاثيا رائعا أنه كان معجبا على الدوام بصوته العظيم ونبرته الخاصة والفريدة، وأنه كان أهم مغني التينور في العالم.
كما أشاد بروح النكتة لدى بافاروتي.

وقال كاريراس انه كان فنانا كبيرا ورجلا مميزا. ووصف الموسيقار الفرنسي الشهير روبرتو الانيا بافاروتي بعملاق مغني التينور مشيرا إلى انه لم يكن يلجأ إلى التمييز بين مغن وآخر.

وقال الموسيقار الياباني سيجي اوزاوا إنه كان يتمتع بنبرة صوت خاصة يمكن تمييزها على الفور في كل مرة كان يستمع إلى أغانيه في مطاعم.

واعتبر قائد الاوركسترا الأميركية جيمس ليفن المدير الموسيقي في دار الأوبرا في نيويورك حيث احيا بافاروتي أكثر من 400 حفلة قلة من المغنين في تاريخ دار الأوبرا لاقوا هذا القدر الكبير من النجاح والإقبال من الجمهور.
ورفع دار الأوبرا في فيينا علما اسود بناء لطلب مديرها يوان هولندر الذي أعرب عن حزنه لانطفاء صوت أشهر مغني أوبرا في العالم دون منازع.

السياسيون يشاركون في الحزن

كما أعرب عدد من الأشخاص في الأوساط السياسية عن حزنهم لوفاة بافاروتي. وقال رئيس الحكومة الايطالية رومانو برودي إن صوتا عظيما غاب من ايطاليا عن عالم الموسيقى.
وأشاد الرئيس جورج بوش بصوت بافاروتي لقوي وأدائه الممتاز في حين قال نظيره الفرنسي نيكولا ساركوزي انه كان اكبر مغني التينور على الإطلاق.
ووصف رئيس المفوضية الأوروبية جوزيه مانويل باروزو يوم الخميس بأنه يوم حزين لثقافة الأوبرا في أوروبا.
وذكر الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون بعمل بافاروتي الذي كان يطلق حملات لصالح الأطفال خصوصا أولئك الذين يعانون من النزاعات المسلحة.
XS
SM
MD
LG